Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
دليل السياحة

يستفيد قطاع السفر والضيافة من منصات التواصل الاجتماعي


بعد مرور ما يقرب من 17 عامًا على طرح فيسبوك للإعلانات لأول مرة، تستمر أهمية التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتجارة الاجتماعية في النمو. يستفيد المسوقون من منصات وسائل التواصل الاجتماعي للوصول إلى عملائهم ويخططون بعناية لاستراتيجيات لجذب العملاء المحتملين والحاليين.

وقد ساهم المحتوى الاجتماعي بشكل كبير في نمو السياحة في أماكن معينة، مما أدى في بعض الأحيان إلى مخاوف بشأن السياحة المفرطة. ومع ذلك، فإن الأمر الملح يكمن في حقيقة أن العديد من شركات السفر والضيافة تحتاج إلى المساعدة في قياس تأثير استراتيجيات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بها بدقة. إن هذا النقص في الفهم لا يشكل مجرد تحدي؛ إنها عقبة بسبب فترات التحويل الممتدة، والمسارات الرقمية المعقدة للحجز، وغياب الأساليب الدقيقة لنسب النجاح إلى منصات التواصل الاجتماعي.

أصدرت Phocuswright تقريرًا بحثيًا جديدًا عن السفر بعنوان “نهج استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في السفر” كجزء من سلسلة بحثية أكثر شمولاً. هذا التقرير ليس مجرد غوص؛ إنه استكشاف عميق لكيفية استخدام منصات التواصل الاجتماعي للسفر. فهو لا يستكشف فقط كيفية استخدام المسافرين لمنصات مختلفة في جوانب مختلفة من رحلاتهم وتفضيلاتهم للحسابات والمنصات الأخرى، ولكنه يدرس أيضًا سلوكيات وسائل التواصل الاجتماعي أثناء السفر، بما في ذلك ما يبحث عنه المسافرون عند التعامل مع الحسابات ذات العلامات التجارية، ومحتوى “الإعجاب”، والمشاركة تجاربهم، أو ذكر العلامات التجارية للسفر. هذه المعرفة ليست ذات قيمة فحسب؛ يجب أن تزدهر شركات السفر والضيافة في العصر الرقمي.

من خلال اكتساب نظرة ثاقبة على التركيبة السكانية التي تتفاعل مع وسائل التواصل الاجتماعي وفهم علم النفس وراء مشاركة المستخدم والسفر والضيافة، يمكن للعلامات التجارية تعزيز استراتيجيات التسويق الاجتماعي الخاصة بها والتواصل بشكل أفضل مع جمهورها المستهدف.

يستخدم معظم المسافرين (57%) وسائل التواصل الاجتماعي في رحلاتهم. ويستخدمونها لأغراض مختلفة، مثل البحث عن أفكار أو معلومات عامة عن السفر أو التسوق أو إجراء الحجوزات أو مشاركة المحتوى على صفحاتهم.

تعد مشاركة المحتوى الطريقة الأكثر شيوعًا لاستخدام الأشخاص لوسائل التواصل الاجتماعي أثناء رحلاتهم. شارك ما يقرب من ثلثي مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي المحتوى على المنصات (باستثناء YouTube) خلال رحلة أخيرة. تتضمن هذه المنشورات منشورات دائمة في الموجز وقصصًا تختفي بعد 24 ساعة.

تعد منصات التواصل الاجتماعي من بين الموارد الأكثر شعبية عبر الإنترنت للعثور على أفكار للسفر، وتأتي في المرتبة الثانية بعد البحث العام بهامش ضيق. إن الوقت الذي يتم قضاؤه في التعامل مع محتوى السفر على وسائل التواصل الاجتماعي له تأثير كبير: 62% من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي اتخذوا قرارات رحلة محددة بسبب مشاهدة محتوى وسائل التواصل الاجتماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى