Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
دليل السياحة

سوف ينفق المسافرون الأوروبيون المزيد في العطلة


ومن المتوقع أن يستمر الاتجاه التصاعدي في السياحة في عام 2024، حيث يخطط 65% من المسافرين في أوروبا والشرق الأوسط للحفاظ على ميزانيات سفرهم أو زيادتها، وفقًا لتقرير صادر عن IPSOS.

ويحدد التقرير الاتجاهات الرئيسية التي تؤثر على خطط العطلة الصيفية للمسافرين الأوروبيين. يشير الاتجاه الأول إلى أن المسافرين يعتزمون الاستمرار في الإنفاق بنفس المستوى هذا العام.

وعلى الرغم من التحديات الاقتصادية العالمية، يقول معظم المسافرين في المنطقة إنهم سيحافظون على ميزانية سفرهم أو يزيدونها مقارنة بالعام الماضي. ويخطط أكثر من نصف المسافرين في دولة الإمارات العربية المتحدة لإنفاق المزيد.

وفي أوروبا، يتوقع 62% من المسافرين في المملكة المتحدة، و73% في ألمانيا، و62% في إسبانيا، و52% في فرنسا الحفاظ على إنفاقهم على السفر أو زيادته. بالإضافة إلى ذلك، يرى 8% من المشاركين أن عام 2024 سيكون عام “رحلة العمر”.

تعد الظروف الجوية، التي تحتل المرتبة الثانية من حيث الأهمية (50%) بالنسبة للمسافرين في المنطقة، عاملاً حاسماً في قرارات السفر، حيث تتجاوز تكاليف النقل (42%) ومجموعة التجارب المتوفرة في الوجهة (42%) أيضًا.

وعلى الرغم من طقس الصيف غير المستقر، فإن ما يقرب من واحد من كل ثلاثة (61%) من المستهلكين الألمان يعتبرون الطقس مهمًا عند اختيار وجهة السفر، مقارنة بـ 45% من المسافرين الفرنسيين، و47% من المسافرين البريطانيين، و48% من المسافرين الإسبان والإماراتيين.

ويسلط الاتجاه الثالث الذي ذكره التقرير الضوء على الرغبة المتزايدة في أخذ قسط من الراحة من الحياة العملية اليومية المزدحمة. وبينما يبحث بعض المسافرين عن المغامرة هذا العام، فإن الأغلبية (42%) يفضلون أخذ قسط من الراحة والاسترخاء. وينطبق هذا بشكل خاص على المسافرين الفرنسيين (45%)، والبريطانيين (41%)، والألمان (52%)، الذين يعتبرون الاسترخاء دافعهم الأساسي للسفر.

ويؤكد التقرير على مرونة سوق السفر المحلي، حيث من المتوقع أن يكون السفر المحلي اتجاهًا مهمًا في عام 2024. ويخطط ثلاثة من كل أربعة مسافرين إسبان (73٪) لرحلات ترفيهية داخل بلادهم، وهو اتجاه لوحظ بالمثل في فرنسا. (75%) وبين المسافرين في المملكة المتحدة (73%)، والإمارات العربية المتحدة (68%)، وألمانيا (63%).

وفي الوقت نفسه، يعتبر 42% من المشاركين في المنطقة أن تكاليف النقل عامل حاسم مهم، إلى جانب تكاليف الإقامة، والتي تشكل مصدر قلق خاص للمسافرين الإسبان (61٪).

وبالإضافة إلى الاهتمام بالسفر الداخلي، يخطط أكثر من نصف المستهلكين في المنطقة (55%) للسفر إلى الخارج، ويعتزم 35% منهم زيارة وجهة جديدة. يهتم المسافرون الفرنسيون والبريطانيون باستكشاف وجهات جديدة بنسبة 43% و42% على التوالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى