Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
دليل السياحة

أصبحت أمستردام المدينة الأكثر استدامة في العالم


صنف مؤشر المدن المستدامة 2024، الذي أجرته شركة أركاديس، أمستردام على أنها المدينة الأكثر استدامة في العالم، وهو دليل على إنجازاتها الرائعة في مجال الاستدامة الحضرية.

ويظهر التقرير تناقضات بين المدن المستدامة الرائدة، حيث جاءت أمستردام في المركز الأول، وروتردام في المركز الثاني، وكوبنهاغن في المركز الثالث، وفرانكفورت في المركز الرابع، وميونيخ في المركز الخامس. من ناحية أخرى، احتلت مدن مثل نيويورك وبوسطن وواشنطن العاصمة في الولايات المتحدة المراكز 48 و56 و65 على التوالي، مما يدل على تصنيفات أقل للاستدامة.

في الإصدار السادس من مؤشر أركاديس للمدن المستدامة (SCI)، تم تصنيف 100 مدينة عالمية على ثلاث ركائز للاستدامة: الكوكب، والناس، والأرباح. ويأخذ المؤشر في الاعتبار 67 معيارًا مختلفًا، بما في ذلك جودة الهواء وإدارة النفايات والأداء الاقتصادي، لتسليط الضوء على تطور الاستدامة الحضرية. وفي هذا العام، تمت إضافة ركيزة “التقدم” الجديدة لقياس التغيير بمرور الوقت وإظهار تأثير تدخلات الاستدامة في العقد الماضي. وتعتمد التصنيفات على تحليل هذه المعايير، مما يوفر نظرة شاملة لاستدامة كل مدينة.

وتشمل البيانات الرئيسية تلوث الهواء، وإدارة النفايات، والاستثمار في البنية الأساسية المنخفضة الكربون، وعوامل مثل الأداء الاقتصادي، والعدالة الاجتماعية، والقدرة على الصمود في مواجهة الكوارث الطبيعية.

أوروبا تهيمن على المراكز الأولى

تهيمن المدن الأوروبية على المراكز الأولى في مؤشر المدن المستدامة (SCI). وعلى وجه التحديد، احتلت المدن الألمانية الأربع المدرجة في المؤشر – فرانكفورت، وميونيخ، وهامبورغ، وبرلين – مرتبة في المراكز العشرة الأولى. ويعتمد تصنيفها على إنجازاتها في مجال الصرف الصحي وإدارة النفايات وانبعاثات الغازات الدفيئة المنخفضة.

يرتبط الأداء القوي في ركيزة “الكوكب” بالنجاح الشامل. كما تم تصنيف ثمانية من المدن العشر الأولى في عمود “الكوكب” ضمن المراكز العشرة الأولى في المؤشر الإجمالي.

يتضمن هذا القسم مؤشرات مثل أنظمة الطاقة المستدامة والنقل منخفض الانبعاثات. ويشير هذا إلى أن هذه “أدوات قوية للاستدامة الحضرية، والتي ينبغي أن تكون نقاط تركيز رئيسية للمدن التي تسعى إلى تغيير كبير”.

أمريكا الشمالية تظهر التقدم

ويسلط مؤشر هذا العام الضوء أيضًا على أن تحقيق أداء عالٍ في مقياس “الربح” لا يعني بالضرورة التضحية بالاستدامة البيئية.

ويؤكد التقرير أن الاقتصاد القوي يجب أن يعطي الأولوية للاستثمار في البنية التحتية، ومصادر الطاقة البديلة، والمبادرات البيئية، والبرامج الاجتماعية.

أمستردام، المدينة الأكثر استدامة في عام 2024، تتصدر فئة “الربح”، مما يدل على التميز في الدخل ومستويات المعيشة والتوظيف والبنية التحتية للنقل.

على الرغم من نجاح أمستردام، هناك إمكانية كبيرة للتحسين في مدن أمريكا الشمالية. ومن الممكن أن تعمل سان فرانسيسكو، ودالاس، وشيكاغو، وهيوستن، ونيويورك، وسياتل، بين المراكز العشرة الأولى من حيث الفوائد، على تعزيز تصنيفاتها من خلال مواءمة الأجور ومستويات المعيشة مع النمو الاقتصادي.

ويؤكد التقرير على قوة استراتيجيات التنمية الشاملة في تحسين تصنيف المدن. إنها تمكن مدن أمريكا الشمالية وأوروبا من إلهام بعضها البعض ومواصلة تقدمها المستدام في جميع الفئات.

تقدم كبير في أوروبا

في العقد الماضي، حققت العديد من المدن الأوروبية تقدمًا كبيرًا في مجال الاستدامة على الرغم من كونها مستدامة للغاية بالفعل. وحافظت مدن مثل لشبونة وأمستردام وروتردام ووارسو وكوبنهاغن وفرانكفورت وميونيخ وهامبورغ وبرلين على زخمها، حيث احتلت المرتبة الثالثة في ركيزة التقدم والمؤشر العام.

على وجه التحديد، شهدت لشبونة زيادة ملحوظة في تعليم المرأة وعدد الأطباء لكل 1000 نسمة، مما ساهم في ارتفاع تصنيفها. وعلى الرغم من أن المدن الآسيوية مثل جاكرتا ووهان وشانغهاي تحتل مرتبة أقل بشكل عام، إلا أنها تثبت أن الجهود المستدامة الأولية يمكن أن تؤثر بشكل كبير وتمهد الطريق لمزيد من التقدم.

يوجد الكثير لفعله

مع اقتراب الموعد النهائي لعام 2030 ولم يتبق سوى 2000 يوم، ويؤكد الخبراء أنه لا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به لتحقيق أهداف التنمية المستدامة. ومن الضروري الاستمرار في دفع حدود الابتكار في مجالات مختلفة، مثل توسيع نطاق مبادرات الطاقة المتجددة، ودمج الاعتبارات المناخية في تخطيط البنية التحتية، وتحسين التنقل من خلال الإدارة الذكية لحركة المرور، ودعم تحديث المباني القائمة من خلال التخطيط والاستثمار.

ويجب على المدن أن تعتمد على نجاحاتها، وأن تحدد مجالات التقدم، وأن تعزز التعاون لمواجهة التحديات بقدر أكبر من الإلحاح والتصميم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى