Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
دليل السياحة

أيرلندا: زيادة معدلات الإشغال بشكل ملحوظ


في العام الماضي، شهدت السياحة في أيرلندا انتعاشًا كبيرًا، حيث سجلت جميع أنواع أماكن الإقامة السياحية معدلات إشغال أعلى مقارنة بعام 2022، وفقًا لتقرير صادر عن Fáilte Ireland، الهيئة الوطنية لتنمية السياحة.

وقد لوحظت الزيادة في معدلات الإشغال في جميع القطاعات، ويعزى ذلك بشكل رئيسي إلى عودة ظهور الزوار الأجانب، وخاصة من أمريكا الشمالية. كما أبرز التقرير ذلك الانقسام بين السياح الأجانب والمحليين متساوي تقريبا، وخاصة بين مقدمي أماكن الإقامة ذاتية الخدمة، ومنتزهات الكرفانات، ومواقع التخييم.

وجدت الأبحاث التي أجرتها Fáilte Ireland أن دور الضيافة كانت من بين الأفضل أداءً في عام 2023، حيث بلغت معدلات إشغال الغرف 77٪، بزيادة تسع نقاط مئوية عن العام السابق. وكان أكثر من ثلثي الضيوف من السياح الأجانب. ويمكن أن تعزى معدلات الإشغال المرتفعة في دور الضيافة إلى مواقعها الاستراتيجية، وأسعارها التنافسية، وجودة الخدمات. سجلت دبلن أعلى متوسط ​​معدل إشغال بنسبة 83%، تليها 79% في بيوت الضيافة على طول طريق وايلد أتلانتيك.

وارتفعت معدلات الإشغال في فنادق المبيت والإفطار، حيث يمثل السياح الأجانب ثلاثة أرباع إجمالي الضيوف، بمقدار عشر نقاط مئوية إلى 64%. ومع ذلك، أشارت Fáilte Ireland إلى أن العديد من مقدمي الخدمات ظلوا مغلقين خلال عام 2023.

وكشف التقرير أيضًا أن معدلات الإشغال في أماكن الإقامة ذاتية الخدمة ارتفعت بنسبة أربع نقاط مئوية لتصل إلى 62%. ومع ذلك، زعمت أن هناك “مساحة أقل” للتحسين في هذا القطاع، حيث أنه تعافى بشكل أسرع من مقدمي خدمات الإقامة السياحية الآخرين بعد جائحة كوفيد-19.

ارتفعت معدلات إشغال أماكن الإقامة ذاتية الخدمة في جميع المناطق باستثناء منطقة Hidden Heartlands في أيرلندا. وكانت المناطق التي شهدت أعلى زيادة في معدل الإشغال هي طريق وايلد أتلانتيك والشرق القديم، وكلاهما من الوجهات السياحية الشهيرة المعروفة بجمالها الطبيعي وتراثها الثقافي.

وذكر التقرير أن معدلات الإشغال في حدائق الكرفانات ومواقع التخييم ارتفعت بأربع نقاط مئوية لتصل إلى 60% في عام 2023. ومع ذلك، كان من الممكن أن تكون المعدلات أعلى لولا استمرار سوء الأحوال الجوية في أواخر يوليو وأوائل أغسطس.

ارتفعت معدلات إشغال النزل بمقدار ست نقاط مئوية لتصل إلى 65% على المستوى الوطني، لتصل إلى 70% في دبلن.

ذكرت Fáilte Ireland أن القطاع، الذي تأثر بشدة بالوباء، شهد نموًا بسبب زيادة السياح الدوليين والمحليين. وعلى الرغم من التحديات، أظهر القطاع مرونة وقدرة على التكيف، وسيتعافى بشكل كبير في عام 2023.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى