دليل السياحة

أوروبا: أكثر المواقع السياحية المخيبة للآمال


وفقاً لدراسة حديثة أجرتها شركة Vision Direct، فإن العديد من المواقع السياحية الأوروبية مخيبة للآمال بالنسبة للزوار. حددت الدراسة العشرين وجهة المخيبة للآمال من خلال تحليل تقييمات موقع TripAdvisor وعدد علامات التصنيف على Instagram وTikTok.

ستة من الأماكن العشرين التي وصلت إلى القائمة موجودة في أوروبا. على رأس الترتيب هو برج تلفزيون برلينوهو ما وصفه الزائرون بـ”الكارثة الكاملة” بسبب طول فترة الانتظار. فشل أطول مبنى في ألمانيا، الذي يبلغ ارتفاعه 368 مترًا، في إثارة إعجاب السياح، حيث عبر 94.2% من الزوار عن خيبة أملهم.

وبنتيجة مخيبة للآمال بلغت 92%، احتل مولان روج في باريس المركز الثاني. ووصف الزوار الموقع بأنه “غير مثير للإعجاب”. يقدم بيت الملهى الباريسي عروضًا ليلية لفرقة مولان روج، حيث تعرض عروض الباليه وتصميمات الرقصات المذهلة. افتتح المكان الأصلي أبوابه في عام 1889، لكن حريقًا دمره في عام 1915. ثم أعيد بناؤه وافتتاحه مرة أخرى في عام 1921. ومع ذلك، صنفه ربع النقاد على أنه فظيع أو متوسط ​​أو متوسط. ووصفها السائحون بأنها “باهظة الثمن” و”رديئة الجودة” ووصفوها بأنها “مضيعة للمال”.

ال أتوميوم في بروكسل، التي احتلت المرتبة الخامسة عالميًا والثالثة في أوروبا، تلقت آراء سلبية في الغالب من الزوار، حيث أعرب 80٪ عن خيبة أملهم. وقد وصفه الزوار بأنه “هيكل فولاذي قديم بنسبة 5%، و5% مصابيح LED وامضة، و90% طوابير”. على الرغم من افتقاره إلى الشعبية، يعد الأتوميوم رمزًا بلجيكيًا مهمًا، وقد تم بناؤه لمعرض بروكسل العالمي في عام 1958. وكان تصميم المبنى يهدف إلى تمثيل الاستخدام السلمي للطاقة الذرية وإظهار الرغبة في الحفاظ على السلام بين الأمم من خلال التقدم العلمي والتكنولوجي. . شكل الذرة يلهم شكلها.

أحد المواقع السياحية الحاصلة على أقل التقييمات هو متحف غوغنهايم في بلباو، إسبانيا. وحصلت على المركز العاشر في الاستطلاع بنسبة 65.5%. حتى أن أحد الزائرين وصفه بأنه “أسوأ متحف في العالم”. وقام المهندس المعماري الكندي الأمريكي فرانك جيري بتصميم المبنى الذي تبلغ مساحته 24 ألف متر مربع، الذي يتألف من ثلاثة مستويات تحيط بالردهة. الممرات المنحنية والمصاعد المصنوعة من التيتانيوم والزجاج والسلالم تربط بين المستويات. وجاء قصر مدريد الملكي في المركز الحادي عشر بنسبة 64.1%، فيما احتل قصر فرساي المركز التاسع عشر بنسبة 59%.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى