دليل السياحة

ارتفعت نسبة المبيت في إيطاليا


وفي عام 2023، ارتفع عدد الأشخاص الذين قضوا الليل في لاتسيو إلى 35 مليونًا من 32 مليونًا خلال العام السابق. وقد شوهدت الزيادة الأكثر إثارة للإعجاب في روما، لا سيما في عدد زوار المواقع العامة في وسط المدينة، والتي تمثل 76.3٪ من إجمالي السياحة الإقليمية.

تم إصدار هذه المعلومات كجزء من الإصدار السادس من “EcosLab: مختبر التنمية الاقتصادية والاجتماعية في لاتسيو كل سنتين”.

روما تحطم الرقم القياسي

ووفقا للبيانات، شهدت روما رقما قياسيا في الإقامات الليلية في عام 2023. وأظهرت المدينة قدرة استثنائية على جذب السياحة العالمية، وتشير التقديرات إلى أن عدد المبيت في روما سيتجاوز أرقام عام 2019، ليصل إلى 35 مليونًا في عام 2023. وهذا يمثل زيادة بأكثر من 9٪ مقارنة بـ 32 مليون ليلة مبيت في عام 2022. وعلى الرغم من أن أداء روما كان جيدًا بشكل ملحوظ، إلا أن مدنًا أخرى تجاوزته: احتل لاتسيو المركز السادس في إيطاليا بعدد 36 مليون ليلة مبيت، وإميليا – رومانيا لديها 38.1 مليون، توسكانا 42.8 مليون، وفينيتو في المرتبة الأولى مع 65.9 مليون.

كل الطرق تؤدي إلى روما

وفقًا للبحث، يتركز تدفق السياح بشكل كبير في مدينة روما الكبرى، والتي تمثل وحدها 89.5٪ من إجمالي إقامات السائحين في المنطقة. وتمثل مقاطعات لاتينا، وفيتربو، وفروزينوني، ورييتي 4.5% فقط، و3.7%، و2.4%، و0.4% على التوالي. وهذا يدل على أن الإمكانات السياحية في المنطقة لم يتم استغلالها بالكامل.

الغالبية العظمى من الأشخاص الذين يزورون المواقع الثقافية في روما، حوالي 86.4%، يميلون إلى زيارة المركز التاريخي، الذي يحتل 0.3% فقط من أراضي البلدية. وهذه النسبة أكبر من بقية المدينة ومحافظةها والمنطقة التي تبلغ 76.3%. نتيجة ل، يعاني المركز التاريخي من الازدحام وعدم الراحة، في حين أن الموارد التراثية في المناطق الخارجية التي تتمتع بنفس القدر من الجاذبية لا تزال غير مستغلة بالقدر الكافي. ولذلك، هناك حاجة ملحة لاستكشاف وإتاحة إمكانات هذه المجالات.

السياحة والتوظيف

وصل التوظيف في لاتسيو في قطاعات التجارة والإقامة والمطاعم إلى مستويات 2019 في عام 2022 مع 443000 موظف. ونما بشكل أكبر في الربع الثاني من عام 2023 ليصل إلى 461 ألف موظف، أي ما يعادل 19.2% من إجمالي السكان العاملين. ومقارنة بالفترة الأطول أجلا، كانت هناك زيادة كبيرة في توظيف الموظفين في هذا القطاع. وبين عامي 2019 و2023، نما عدد الموظفين بنسبة 6.5%، في حين انخفض العمل الحر بشكل طفيف بنسبة 2.4%.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى