Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
دليل السياحة

زيادة عدد المبيت في فرنسا في فصل الصيف


شهد موسم الصيف 2023 في فرنسا زيادة طفيفة في عدد الليالي، مدفوعًا في المقام الأول بالعملاء الأجانب ومواقع التخييم، وفقًا لأرقام المعهد الوطني للإحصاءات والدراسات الاقتصادية (INSEE).

وفقا للمعهد الوطني للإحصاء (INSEE)، في الفترة من مايو إلى أغسطس، كان هناك 249.4 مليون ليلة من نزلاء الفنادق في “الإقامة السياحية الجماعية”، بما في ذلك الفنادق والمعسكرات والمساكن. وهذا الرقم يزيد بمقدار 600 ألف عما كان عليه في عام 2022. وعدد المبيت خلال صيف 2023 أعلى بنسبة 3.3% مما كان عليه في عام 2019، قبل الأزمة الصحية.

شهدت المعسكرات موسمًا صيفيًا قويًا هذا العام مع 118.9 مليون ليلة مبيت، بزيادة قدرها 3% مقارنة بعام 2022. ومع ذلك، شهدت الفنادق انخفاضًا بنسبة 1.6% في الإشغال بواقع 89 مليون ليلة. وفي بعض المناطق الفرنسية، مثل كورسيكا، تعوض الإيجارات الموسمية الانخفاض في إشغال الفنادق. ووفقا للمعهد الوطني للإحصاء والدراسات الاقتصادية، فإن نجاح التخييم وحده هو السبب وراء الأرقام الصيفية الممتازة.

وارتفع عدد السياح الأجانب بنسبة 6.8% منذ صيف 2022. ومع ذلك، لا يزال الضيوف المحليون يمثلون ثلثي المبيت.

أما بالنسبة للإقامات الفندقية، فقد شهدت الفنادق خلال صيف عام 2023 زيادة كبيرة في عدد النزلاء البريطانيين، مع ارتفاع بنسبة 26.8%، بإجمالي 4.9 مليون ليلة مبيت. وشكلت هذه الزيادة أكثر من نصف عدد الليالي الأجنبية الإضافية البالغ عددها 1.7 مليون ليلة خلال الموسم. وسجل الضيوف الأمريكيون 4.1 مليون ليلة مبيت بعد البريطانيين، بينما سجل الضيوف الألمان 3.6 مليون.

في المعسكرات، حصل السياح الهولنديون والألمان على إجمالي 20.2 مليون ليلة مبيت في عام 2022مع بقاء الهولنديين عند مستويات ما قبل الأزمة وزيادة عدد الألمان بنسبة 10.8%.

وظلت أعداد السياح في المناطق الساحلية والجبلية مستقرة. وشهدت المناطق الريفية زيادة بنسبة 1% في عدد الليالي، بينما شهدت المعسكرات زيادة بنسبة 3.1%.

وفي الفترة من أبريل إلى يوليو 2022، ارتفعت إيرادات الإقامة في فرنسا بنسبة 10.1%. وكان هذا مدفوعًا بزيادة عدد الليالي في الفنادق ومواقع التخييم وارتفاع الأسعار بنسبة 4.5٪ مما يعكس التضخم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى