Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
دليل السياحة

المرضى الأمريكيون يعززون السياحة الصحية في المكسيك


أصبحت المكسيك ثاني أكثر الوجهات شعبية للسياحة العلاجية، حيث يزور البلاد ما متوسطه 1.2 مليون مريض أجنبي سنويًا. يبحث المرضى في المقام الأول عن علاجات الأسنان أو طب العيون أو التجميل.

ولا تزال تايلاند الوجهة الأولى للسياحة العلاجية، حيث يزورها 1.8 مليون زائر. وفقا لبيانات يورومونيتور. أصبحت السياحة العلاجية في المكسيك جزءًا أساسيًا من اقتصاد البلاد، حيث حققت ما يصل إلى 3.9 مليار دولار في الإيرادات. ينجذب المرضى من جميع أنحاء العالم إلى المكسيك بسبب الرعاية الطبية عالية الجودة وبأسعار معقولة.

تشتهر المكسيك بشكل أساسي بتقديم علاجات طبية ذات مستوى عالمي في طب الأسنان وطب العيون والجراحة التجميلية. تبرز الولايات المكسيكية كوجهات رائدة في مجال السياحة الصحية، بما في ذلك باجا كاليفورنيا، وباجا كاليفورنيا سور، وتشيهواهوا، وغواناخواتو، وخاليسكو، ونويفو ليون، وكويريتارو، وكوينتانا رو، وسونورا، وتاماوليباس، وفيراكروز، ويوكاتان.

أفاد البنك الوطني للتجارة الخارجية (Bancomext) أن السياحة العلاجية أصبحت شائعة في التسعينيات عندما سعى الناس للحصول على علاج طبي عالي الجودة في البلدان الناشئة. تقدم هذه البلدان خدمات طبية رفيعة المستوى بتكاليف أقل بكثير من بلدانها الأصلية. واستمر هذا الاتجاه خلال الأزمة الاقتصادية الأخيرة في الولايات المتحدة، عندما كان الناس يتطلعون إلى كوبا والمكسيك للحصول على رعاية طبية ميسورة التكلفة.

شهدت السياحة العلاجية في المكسيك نجاحًا كبيرًا، ويرجع ذلك أساسًا إلى ثلاثة عوامل رئيسية. أولاً، يتوفر بسهولة الأطباء والمتخصصون المدربون تدريباً عالياً. ثانيا، توجد بنية تحتية طبية حديثة. وأخيرا، فإن تكاليف العلاج الطبي في المكسيك تنافسية للغاية.

يمكن للمرضى الذين يختارون المكسيك كوجهة طبية توفير ما بين 36% و89% مقارنة بالولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وكندا وإيطاليا. وهذا يجعل المكسيك خيارًا جذابًا لأولئك الذين يبحثون عن علاج طبي جيد مع الحفاظ على مواردهم المالية.

أصبحت المكسيك وجهة شهيرة للسياحة العلاجية نظرًا لوجود الولايات المتحدة المجاورة كسوق مصدر رئيسي. حوالي 70% من إيرادات السياحة الصحية في المكسيك تأتي من المرضى الأمريكيين الذين يبحثون عن علاجات طبية بأسعار معقولة. وقد ساهم ارتفاع تكاليف الرعاية الصحية في الولايات المتحدة وقربها من المكسيك في هذا الاتجاه. بالإضافة إلى ذلك، فإن فترات الانتظار للإجراءات الطبية في المكسيك أقصر بكثير مما هي عليه في دول مثل كندا، والتي يمكن أن تستغرق ما يصل إلى ثلاثة أشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى